دراسة جديدة: يمكن رصد مستويات الاكتئاب والتوتر من شمع الأذن

خلصت دراسة حديثة أجراها باحثون من جامعتي ” كوليدج لندن” و ” كينجز لندن”، بأن شمع الأذن أو ما يسمى بالصملاخ يمكن أن يساعد في الكشف عن حالة التوتر أو الاكتئاب من خلال رصد مستوى هرمون الكورتيزول في الجسم.

وابتكر الباحثون جهازاً جديداً يمكنه أخذ عينة من الصِملاخ واختبارها بسرعة وبثمن ضئيل وفعال، كما يمكن استخدام الاختبار الجديد منزلياً دون إشراف طبي، حيث لا يتطلب أخذ العينة سوى مسحة قطنية.

وأوضح الفريق البحثي أن اختبار الكورتيزول من خلال عينات شمع الأذن يكون أكثر استقراراً وفاعلية من عينات الشعر التي تؤدي في كثير من الأحيان إلى الإجهاد النفسي.

ويمكن استخدام شمع الأذن لقياس سكر الدم (الجلوكوز) وقياس مستويات الأجسام المضادة لفايروس كورونا للمتعافين، بحسب الباحث الرئيس في الدراسة الدكتور” أندريس هيران فيفيس”.

قد يعجبك ايضا