دراسة بريطانية تصدم المتعافين من فايروس كورونا

خلصت دراسة جديدة وصفت بالصادمة، أجراها باحثون من جامعة ليستر البريطانية، أن حوالي ثُلث المتعافين من فايروس كورونا يعودون للمستشفى في غضون خمسة أشهر، ويموت واحد من كل ثمانية متعافين بسبب تداعيات المرض.

وكان من بين 47780 شخصاً خرجوا من المستشفى في الموجة الأولى من تفشي فايروس كورونا، عاد 29.4 في المئة إلى المستشفى في غضون 140 يوماً وتوفي 12.3 شخصاً، بحسب مكتب الإحصاءات الوطنية.

وأرجع الباحثون السبب إلى الآثار طويلة الأمد المدمرة لفايروس كورونا، حيث يمكن أن يؤدي مع العديد من الناجين لمشاكل في القلب ومرض السكري والحالات المزمنة للكبد والكلى.

ومن جانبه، قال مؤلف الدراسة والأستاذ في جامعة ليستر “كامليش خونتي”، بأن السجلات تُظهر أن ما يقارب من 30 في المئة من متعافي كورونا، يعودون للمستشفى، ويعانون من مضاعفات مختلفة.

وأشار خونتي إلى أن هناك العديد من حالات السكري الجديدة بين المتعافين من كورونا، ورجّح السبب إلى تدمير الفايروس لخلايا بيتا التي تصنع الأنسولين.

قد يعجبك ايضا