دراسة: الدهون البُنيّة في الجسم واقٍ طبيعي من أمراض معينة

بعد متابعة بيانات أكثر من 50 ألف مشارك، خلصت دراسة أمريكية أن الأشخاص الذين يملكون نسبة كبيرة من الأنسجة الدهنية البُنيّة في أجسامهم، أقل عرضة للإصابة بمخاطر أمراض معينة.

ووجد الفريق البحثي، أن نحو 4.6 في المئة من المصابين بالدهون البنية يعانون من مرض السكري من النوع الثاني، في حيث كان 9,5 في المئة من الأشخاص الذين لا تحتوي أجسامهم على دهون بنية يعانون من مرض السكري 2.

وكان 18.9 في المئة من الأشخاص الذين لديهم دهون بُنية، لديهم نسبة أقل من الكوليسترول الضار، مقارنة بالأشخاص الذين لا تحوي أجسادهم هذا النوع من الدهون.

كما شهد ارتفاع ضغط الدم وفشل القلب الاحتقاني ومرض الشريان التاجي اختلافات إيجابية صغيرة في المجموعات التي تملك الدهون البُنية مقابل تلك الخالية منها.

والدهون البُنيّة هي آلية طبيعية تعمل على تسخين الجسم وتنشيطه عندما يكون في محيط بارد، وتوجد عادة حول الرقبة والكتفين.

قد يعجبك ايضا