داوود أوغلو: أردوغان المسؤول الأول عن كل ظلم وقمع في البلاد

أحمد داوود أوغلو يُجدِّد هجومه على حليف الأمس وعدو اليوم “أردوغان”، معتبراً إيّاه المسؤول الأوّل عمّا تشهده تركيا من ظلمٍ وقمعٍ وانعدامٍ للقوانين، نتيجة إدارته السيئة.

تصريحات داود أوغلو، جاءت خلال مؤتمرٍ لحزبه بمنطقة “أسَن يورط” بمدينة إسطنبول، وفق ما ذكره الموقع الإلكتروني لصحيفة “يني جاغ” التركية المعارضة.

أوغلو أكّد أن المعارضة التركية بدأت تتحرّك ضدّ أردوغان قائلاً، إنهم يتحركون واعينهم منصبّةٌ على المستقبل القادم ولن يلتفتوا إلى الوراء على الإطلاق.

القيادي السابق بالعدالة والتنمية داوود أوغلو أشار إلى السيطرة الفعلية على الإعلام التقليدي، من قبل نظام أردوغان من خلال ما يحددونه مسبقاً لِمَن يتحدّث على القنوات، وفيما سيتحدث، موضحاً أنهم لا يسمحون بإذاعة أيّةِ تصريحاتٍ أو أخبارٍ من شأنها إزعاج الحزب الحاكم.

وتعيش حريّة الصحافة ووسائل الإعلام بتركيا أزمةً كبيرةً يفرضها رئيس النظام التركي رجب أردوغان الذي يفرض أيضاً قيودًا كبيرة تصل لحد إغلاق الصحف ووسائل الإعلام بمجرد انتقاد ممارساته أو الحديث عن الأوضاع المتردية التي تشهدها البلاد على الأصعدة كافّة، ولاسيما الاقتصادية منها.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort