داعش يُفجّر منزلا في ريف درعا

استهدف ما يسمى بـ “جيش خالد بن الوليد” التابع لتنظيم “داعش” منزلاً يتواجد فيه مقاتلون من “الفصائل المسلحة” على محور خط مساكن جلين في ريف درعا الغربي، حيث قتل 3 مقاتلين من الفصائل المسلحة وإصابة آخرين، في حين شهدت جبهة “النعيمة” إطلاق نار متبادل، بين قوات النظام والميليشيات الموالية له من جهة، والفصائل المسلحة من جهة أُخرى.

كذلك أُصيب قائد المجلس العسكري “محمود كساب”، في بلدة الجيزة بريف درعا الجنوبي، بجروح بالغة جراء تعرضه لمحاولة اغتيال.

وبجسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، قصفت قوات النظام بقذائف الهاون ليلة أمس، مناطق في بلدة نبع الصخر بريف القنيطرة، ولم ترِدْ معلومات عن إصابات، بينما سقطت قذيفتان على مناطق في بلدة حضر بالقطاع الشمالي بريف القنيطرة والخاضعة لسيطرة قوات النظام، ما أدى لأضرار مادية.

 

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort