داعش يهاجم قرية في محافظة ديالى ويختطف 3 أشخاص

ما يزال تنظيم داعش الإرهابي يشكّل خطراً داهماً على المدن والمحافظات العراقية، رغم العمليّات المتكرّرة التي تطلقها القوّات العراقية بهدف القضاء على ما تبقى من فلول التنظيم الإرهابي.

مدير ناحية قرّة تبّه التابعة لمحافظة ديالى، وصفي التميمي قال، إنّ عناصر التنظيم الإرهابي اقتحموا قرية صفصافة بناحية قره تبه شمال شرقي ديالى، وأقدموا على خطف ثلاثة أشخاص جرى اقتيادهم إلى جهةٍ مجهولةٍ، وأصابوا رابعاً حاول مقاومتهم.

وأضاف التميمي أنّ المواطنين الذين تم اختطافهم من عائلةٍ واحدة ويعملون كباعة سمك ويملكون عدداً من الأحواض في المنطقة

وتقع ناحية قره تبه على بعد مئة واثني عشر كم شمال شرق بعقوبة وتضمّ ستّاً وستين قرية وهي من المناطق المشمولة بالمادة مئة وأربعين من الدستور العراقي ويقطنها خليطٌ من العرب والكرد والتركمان.

مسؤول: داعش نظم صفوفه ويتنقل بحرية بين العراق وسوريا

وفي السياق نفسه قال مسؤول مكافحة الإرهاب التابع للأمم المتحدة فلاديمير فورونكوف، إنّ التنظيم الإرهابي أعاد تنظيم صفوفه مضيفاً أنّه يحرُّك أكثر من عشرة آلاف من عناصره بحرية بين العراق وسوريا، وذلك بعد مرور عامين على هزيمته.

قد يعجبك ايضا