خبراء يحذرون من تزايد أنشطة الجماعات الإرهابية في مالي

حذر خبراء في الشأن الإفريقي، من تزايد أنشطة التنظيمات الإرهابية في مالي وعلى رأسها تنظيم داعش.

وقال نائب رئيس المجلس المصري الإفريقي السفير صلاح حليمة، إن الأوضاع والهجمات الإرهابية في مالي وبعض دول منطقة الساحل، أضعفت الجيوش خاصة بعد انسحاب القوات الفرنسية، وانقطاع الدعم الذي كانت تتلقاه هذه الدول من المجموعة الاقتصادية للتنمية في غرب إفريقيا “إيكواس” والاتحاد الإفريقي.

وأضاف حليمة في تصريح لصحيفة “الاتحاد” الإماراتية، أن هجمات تنظيم داعش جعلت الأوضاع الأمنية في مالي تزداد تدهوراً.

ومن جانبه، قال الباحث في شؤون الإرهاب الدولي منير أديب لصحيفة “الاتحاد”، إن التنظيمات الإرهابية تنشط بصورة كبيرة في بعض الدول الإفريقية، مطالباً بأدوار وجهود محلية ودولية أكبر لمواجهة تهديدات هذه التنظيمات وإيقاف خطورتها.