خبراء تقنيون: سياسة الخصوصية الجديدة لواتساب قد تحوله إلى تطبيق عادي

أعلنت شركة واتساب من جديد أنها تمضي قدماً في سياسة تحديث الخصوصية، التي بموجبها يتبادل تطبيق واتساب للتراسل بيانات مستخدميه مع فيسبوك والشركات التابعة لها، الأمر الذي أثار موجة عالمية من الانتقادات الشديدة مجدداً.

واحتدم النقاش من جديد بين خبراء التقنية وأمن المعلومات حول العالم، وحتى بين المستخدمين العاديين حول سياسة الخصوصية الجديدة التي قرر تطبيق واتساب التابع لشركة فيسبوك اعتمادها.

من جهته قال خبير تكنولوجيا الاتصالات والإعلام، أيمن صلاح، إذا كان من حق شركة فيسبوك التصرف كما تشاء فيما تملكه من بيانات، فمن حق المستخدمين هجر التطبيق واستبداله بتطبيق تلغرام أو سيغنال.

وأضاف صلاح، أنه يتوقع استمرار خسائر تطبيق واتساب بهجرة المستخدمين، الذين تقدر أعدادهم ب 200 إلى 300 مليون مستخدم حول العالم.

وفي السياق ذاته، يرى الخبير التقني، سالم الحربي، أن تطبيق واتساب سيشهد خسارة كبيرة لمستخدميه وقد يتحول شيئاً فشيئاً إلى تطبيق عادي لا يهم المستخدمين بسبب سياسة الخصوصية التي تجبر المستخدم على الموافقة أو حذف حسابه.

قد يعجبك ايضا