حمدوك: العقوبات الأمريكية تهدد الانتقال الديمقراطي في السودان

اتهمَ رئيسُ الوزراءِ السوداني عبد الله حمدوك الولاياتِ المتحدةَ بتهديدِ مسارِ الانتقالِ الديمقراطي في السودان، عبرَ إبقائهِ على قائمةِ الدولِ الراعيةِ للإرهاب.

وقالَ حمدوك في مقابلةٍ مع صحيفةِ فايننشال تايمز، إن العقوباتِ شلّت الاقتصادَ السوداني، منبهاً لعدمِ وجودِ ضمانٍ لاستمرارِ الديمقراطيةِ حتى الانتخاباتِ المقررةِ في ألفين واثنين وعشرين.

واعتبرَ حمدوك أنه من غيرِ العادلِ معاملةَ السودانِ كدولةٍ منبوذةٍ بعدَ مرورِ أكثرَ من عقدينِ على ترحيلِ زعيمِ تنظيمِ القاعدةِ الإرهابي أسامة بن لادن خارجه، والإطاحةِ بنظامِ عمر البشير في نيسان/ أبريل من العامِ الماضي.

ونفى رئيسُ الوزراءِ السوداني ما يشاعُ عن تطبيعٍ مرتقبٍ للعلاقاتِ بين السودان وإسرائيل مقابلَ شطبهِ من القائمة، معرباً عن أملهِ بأن يتم التعاملُ مع المساريينِ بشكلٍ منفصل.

قد يعجبك ايضا