حفتر يؤكد دعمه للمجلس الرئاسي الجديد وحكومة الوحدة الوطنية

أبدى قائدُ الجيشِ الوطني الليبي، خليفة حفتر، خلالَ استقبالهِ رئيسَ المجلسِ الرئاسي الجديد محمد المنفي، دعمهُ لعمليةِ السلام، وذلك لإنهاءِ عقدٍ من الحروبِ التي شهدتها البلاد.

وأعربَ حفتر عن دعمِ الجيشِ للمجلسِ الرئاسي الجديدِ وحكومةِ الوحدةِ الوطنية، لتوحيدِ مؤسساتِ البلاد، وسعيه الحفاظ على الديمقراطية والتداولِ السلمي للسلطات، وذلك بحسبِ بيانٍ للجيش.

ووصلَ المنفي إلى مطارِ بنينا في مدينةِ بنغازي قادماً من اليونان وتوجّه فوراً للقاءِ حفتر في مقرّهِ في الرجمة.

يُذكرُ أنه تم انتخابُ المجلسِ المؤقت الجديد في الخامس من شباط، خلالَ ملتقى الحوارِ السياسي الليبي الذي انعقدَ في جنيف وشمل خمسةً وسبعينَ مشاركاً اختارتهم الأمم المتحدة، وستتولى السلطةُ الانتقاليةُ مهمةَ قيادةِ ليبيا إلى حين موعدِ الانتخاباتِ في ديسمبر المقبل.

قد يعجبك ايضا