حزب الشعوب الديمقراطي يتوعّد “نظام الوصاية” الذي أسسه أردوغان

ذكرَ الرئيسُ المشتركُ لحزبِ الشعوبِ الديمقراطيِّ المعارضِ في تركيا مدحت سنجار، أنّ حزبَهُ سيبدأُ حملةً في شباط فبراير القادم، تستهدفُ ما أسماه نظامَ الوصايةِ الذي أسسَهُ رئيسُ النِّظامِ التُّركي رجب أردوغان.

وقالَ سنجار في اجتماعِ لجنةِ الإدارةِ المحلية للحزبِ، إنّ نظامَ الوصايةِ بدأ عامَ ألفينِ وستّةَ عشر، منذُ انقلابِ الخامسَ عشرَ من تموزِ يوليو، حيثُ أعلنَ النِّظامُ التُّركي حالةَ الطوارئ.

وأضافَ سنجار أنّه برغمِ فوزِ النظامِ التركيِّ المشبوهِ في انتخاباتِ الإعادةِ عامَ ألفين وخمسة عشر فإنّه لم يصلْ إلى كاملِ أهدافِهِ، ويعودُ الفضلُ في ذلكَ لحزبِ الشعوبِ الديمقراطيّ.

كما اعتبرَ سنجار أنّ النظامَ الحاليَّ يتّبعُ سياسةً إنكارية، وهذا النهجُ هو أهمُّ أسبابِ زوالِ أنظمةٍ سابقةٍ بتركيا على حدِّ وصفِهِ.

قد يعجبك ايضا