حركة فتح تتهم إيران بمحاولة إحداث فوضى بالضفة الغربية

اتّهمت حركة “فتح” إيران بمحاولة إثارة الفوضى في الضفة الغربية مشددةً على أن الحركة ستعارض أي عمليات من الخارج ليس لها صلة بالقضية الفلسطينية.
وأكدت الحركة في بيان رفضها للتدخلات الخارجية وتحديداً الإيرانية في الشأن الداخلي الفلسطيني مشيرة إلى أنّ الهدف منها إحداث الفوضى والفلتان على مستوى الساحة الداخلية الفلسطينية.

وشدّد البيان على أنّ الحركة لن تسمح باستغلال القضية الفلسطينية واستخدامها كورقة لتنفيذ مشاريع قالت عنها مشبوهة لا تمّت بأي صلة للشعب الفلسطيني أو قضيته.

وتتهم إسرائيل إيران منذ فترة طويلة بمساعدة فصائل فلسطينية مسلّحة من بينها حركة (حماس)، وفي الشهر الماضي، قال الجيش الإسرائيلي، إن قوات الأمن ضبطت أسلحة متطورة من بينهما ألغام مضادة للدبابات ومنعت تهريبها إلى داخل الضفة الغربية.