حاكم خيرسون: القوات الروسية تسيطر على مبنى الحكومة المحلية

بعد يومٍ من رواياتٍ متضاربة بشأن سيطرة القواتِ الروسية على مدينة خيرسون جنوبيَّ أوكرانيا كأوّل مركزٍ حضريٍّ رئيسيّ تسيطر عليه منذ بدء الهجوم، أعلن حاكم المدينة هينادي لاجوتا في منشور على وسائلِ التواصل الاجتماعي أنَّ القوات الروسية سيطرت على مبنى الإدارة المحليّة في المدينة.

في غضونِ ذلك، قالت القواتُ الموالية لروسيا شرقي أوكرانيا، إنها ستشنُّ ضرباتٍ مركزةً على مدينة ماريوبول، في حالِ عدم استسلام القواتِ الأوكرانية، فيما أعلنَ مجلسُ المدينة، أنَّ القوات الروسية دمَّرت الجسورَ وخطوط السكك الحديدية في المدينة لعرقلة عمليات الإجلاء.

ومع مواصلةِ القصف الروسي على العاصمةِ الأوكرانية كييف، أفاد مسؤولونَ أوكرانيون بحدوثِ انفجارٍ قويٍّ وسط العاصمة، بالقربِ من وزارة الدفاع، فيما كشفَ مسؤولٌ دفاعيٌّ أمريكي كبير، أنَّ القواتِ الروسيَّةَ لم تحرز أيَّ تقدُّمٍ ملموسٍ نحو كييف خلال اليومَين الماضيين.

الدفاع البريطانية: 30 كم يفصل رتلاً روسياً عن العاصمة كييف
من جهتها، كشفت وزارةُ الدفاع البريطانية أنَّ الرتلَ الروسيَّ الذي يتقدّم صوب كييف لا يزال على بعد أكثر من 30 كيلومتراً من وسط المدينة. كما أفادت مصادرُ محلية بأنَّ هياكل مدرعات روسية محترقة تماماً قد تناثرت على الطريق السريعة في بلدة “بوروديانكا” الصغيرة التي تبعد نحو 60 كيلو متراً شمال غربي كييف.

إصابة سفينة شحن من بنجلادش في هجوم ومقتل فرد من الطاقم

في السياقِ قالت شركةُ بنغلادش للملاحة إنَّ قنبلة أو صاروخاً أصاب سفينةَ شحنٍ مملوكةً لها في ميناء أولفيا الأوكراني المطلّ على البحر الأسود، ما أسفر عن مقتل أحدِ أفراد الطاقم.

وأوقفت العديدُ من شركات الشحن الإبحارَ إلى موانئ البحر الأسود المتضررة من الحرب في أوكرانيا، مع ارتفاع تكاليف التأمين. وأُصيبت ثلاثُ سفن تجاريّة على الأقل بقنابل منذ 24 فبراير شباط الماضي.

 

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort