جيش ميانمار يفتح النار على المحتجين ويقتل خمسة أشخاص على الأقل

ذكرتْ وسائلُ إعلامٍ أنّ قوَّاتِ ميانمار أطلقتِ النارَ على محتجين مناهضين للانقلاب العسكري، الأربعاء، ما أودى بحياةِ خمسةِ أشخاصٍ على الأقلِّ، وإصابةِ عددٍ آخر.

وفتحتْ قواتُ الأمن النارَ على محتجين في بلدة كالي بشمال غرب البلاد، كانوا يطالبون بعودة الحكومة المدنية بزعامة أونغ سان سو تشي، وَفْقاً لما ذكرَهُ أحدُ سُكَّان المِنْطَقة.

وذكرَ موقعا “ميزيما” و”إيراوادي” الإخباريان أنّ خمسةَ أشخاصٍ قُتِلُوا بينما أُصِيبَ عددٌ آخرُ خلالَ المواجهات بين قوات الأمن وبين المحتجين.

وبحسب إحصاءٍ لجماعة نشطاء قُتِلَ أكثرُ من خمسمئةٍ وثمانين شخصاً في الاضطرابات التي تشهدُها ميانمار منذ الأول من شباط /فبراير الماضي عندما أنهى الانقلابُ، نظاماً يقودُه مدنيون.

قد يعجبك ايضا