جيش تشاد… يعين حكومة جديدة بعد وفاة ديبي والمعارضة ترفض

عيّن المجلس العسكري الحاكم في تشاد، حكومةً جديدة، بعد وفاة الرئيس إدريس ديبي، لكن شخصيات بارزة في المعارضة رفضت التعيينات باعتبارها استمرار لنظامٍ قديمٍ كانوا يأملون بالتخلص منه.
وأعلنت فرنسا حليفة تشاد، دعمها للمجلس، لكن المعارضة والمسلحين رفضوا استيلاءَهُ على السلطة، ووصفوه بالانقلاب وقالوا إنّ الجيش يجب أن يتخلّى عن السلطة لحكومة يقودها مدنيون.

وغالبية وزراء الحكومة الجديدة في تشاد، كانوا يشغلون مناصب في عهد ديبي، فابنه بات الرئيس، وأصبح حليفه ألبرت باهيمي باداك، رئيسا للوزراء الأسبوع الماضي.

وأدت وفاة ديبي الشهر الماضي على الخطوط الأمامية في القتال ضدّ المسلحين الشماليين، إلى نهاية حكمه الذي استمر ثلاثين عاماً، كما أثارت أزمة في الدولة.

قد يعجبك ايضا