جوفنتوس يستضيف سامبدوريا في الدوري الإيطالي لكرة القدم

يخوض جوفنتوس أولى اختباراته الرسمية في الموسم الجديد عندما يستقبل نادي سمبدوريا على ملعبه أليانز ستاديوم بمستهل حملة الدفاع عن لقبه كبطل للدوري الإيطالي بكرة القدم، ويسعى المدرب الجديد لكتيبة السيدة العجوز الإيطالي أندريا بيرلو لتقديم أوراق اعتماده بأفضل شكل ممكن بتحقيق الفوز على سمبدوريا، قبل أن يقابل كل من روما ونابولي في الجولتين المقبلتين بمباراتين لن تكونا سهلتين على كتيبة المدرب بيرلو، وسيفتقد الفريق بمباراة سامبدوريا للعديد من لاعبيه المؤثرين لأسباب مختلفة، يتقدمهم المهاجم الأرجنتيني غونزالو هيغوايين الذي غادر متجهاً للدوري الأمريكي، بالإضافة لكل من النجم الأرجنتيني الآخر باولو ديبالا والإيطالي بيرنارديسكي ومن خلفهم المدافع الدولي الهولندي ماتياس دي ليخت وجميعهم بسبب الإصابة، لذلك يتحتم على المدرب بيرلو وضع التشكيلة المناسبة لتعويض كل هذه الغيابات، ومن المنتظر أن يكون النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو على رأس قائمة اليوفي بمواجهة الليلة بمساندة من البرازيليين دوغلاس كوستا وآرثر ميلو.
بالمقابل يدخل سامبدويا اللقاء بعد خوضه ثلاث تجارب ودية استعداداً لانطلاق الكالشيو فاز في اثنتين منها وتعادل في واحدة، ويأمل أبناء المدرب المحنك كلاوديو رانييري بمفاجأة اليوفي على أرضه، وتحقيق انتصار سيكون بطعم العسل على حامل اللقب في المواسم التسع الماضية، ومن أجل هذا الهدف يعول المدرب رانييري على هدافه المخضرم فابيو كوالياريلا في خط المقدمة، بمساندة من مواطنه مانولو جابياديني اللذان سجلا لفريقهما اثنين وعشرين هدفاً من أصل ثمانية وأربعين الموسم الفائت.
وكان اليوفي قد تغلب على سامبدوريا ذهاباً وإياباً الموسم الماضي، حيث فاز ذهاباً في جنوى بهدفين لهدف، ليجدد انتصاره إياباً في تورينو بهدفين دون مقابل.

قد يعجبك ايضا