جعجع يحذر: تأجيل الانتخابات النيابية يعني “الموت البطيء”

حذر زعيم حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، القوى التي تعمل على تأجيل الانتخابات البرلمانية المقرر إجراءها في 2022خشية خسارتها في الانتخابات، مؤكداً أن تأجيلها سيقود لبنان إلى الموت البطيء، بحسب تعبيره.

واتهم جعجع في مقابلة مع رويترز، أن حزب الله وحليفه التيار الوطني الحر بزعامة الرئيس اللبناني ميشال عون سيعملان على تأجيل الانتخابات أو تعطيلها، مؤكداً على خسارتهم للأكثرية النيابية التي بحوزتهم، والتي كانت سبباً في عدم اجتماع الحكومة منذ 50 يوماً.

ومضى قائلاً زعيم حزب القوات إن الاستمرار بهذه الوضعية سيؤدي إلى تحلل الدولة والموت البطيء لها، مؤكداً أن الانتخابات أصبحت ضرورة ملحة للشعب اللبناني ومطلوبة أكثر من أي وقت أخر.

 

جعجع يقول أن حزبه أول الرابحين في الانتخابات النيابية المقبلة

 

وأضاف سمير جعجع أنه في حال إجراء الانتخابات فإن حزبه سيكون أول من يربح بينما سيخسر التيار الوطني الحر، وهو حليف رئيسي لحزب الله، مؤكداَ أن الانتخابات بالدرجة الأولى ستكون لصالح القوات اللبنانية وبالدرجة الثانية ستكون لصالح مستقلين عندهم نفس السياسة.

وأشار إلى أن الانتخابات ستكون لصالح من لديه مشروع سياسي آخر مغاير للسياسية الحالية التي أدت إلى انهيار لبنان اقتصادياً، والتي صنفتها الأمم المتحدة بالأسواء في العالم.

ولم يستبعد جعجع تحالفات مماثلة لانتخابات 2018 التي خاضها مع تيار المستقبل بزعامة رئيس الوزراء السابق سعد الحريري والحزب التقدمي الاشتراكي بزعامة وليد جنبلاط.

 

جعجع يؤكد أنه على اتصال وثيق مع السفير السعودي في بيروت

 

ورغم الأزمة اللبنانية الخليجية الأخيرة، قال جعجع إنه على اتصال وثيق مع السفير السعودي في بيروت، مؤكداً نفوذ حزب الله المتزايد هو السبب الرئيسي وراء الخلاف الذي يضر بالاقتصاد اللبناني.
مضيفاً أن السعودية ودول الخليج العربية هي الرئة الاقتصادية للبنان، وأن علاقة حزبه بالرياض علاقة “سياسية” لا تنطوي على أي دعم مالي.

 

جعجع يشيد بدور الجيش اللبناني في الحفاظ على السلم الأهلي

 

وبخصوص الأمن في لبنان، قال جعجع إن حزب القوات اللبنانية لا يسعى إلى مواجهة مسلحة مع حزب الله ولا يخشى اندلاع عنف طائفي، نظراً لدور الجيش اللبناني في الحفاظ على السلم الأهلي.

وأضاف أن السنوات الماضية اثبتت أن السياسة المعتمدة من قبل الجيش هي سياسة واضحة، لا يسمح أن تعتدي فئات لبنانية على فئات أخرى، وخير دليل على ذلك الأحداث الأخير في عين الرمانة التي تدخل فيها بشكل سريع وهدأ الوضع، منوهاً إلى أن أنه لولا تدخل الجيش لكانت الأمور ذهبت إلى ما لا يحمد عقباه.

والجدير بالذكر أن حزب القوات اللبنانية بزعامة جعجع هو ثاني أكبر حزب مسيحي في البرلمان، وهو بمنأى عن مجلس الوزراء منذ انتفاضة شعبية ضد النخبة الطائفية في 2019.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort