ثوران بركان أناك كراكاتاو في إندونيسيا

تصاعدت أعمدة الرماد إلى ارتفاع 3 كيلومترات، وغطت سماء مضيق سوندا بين جزيرتي جاوة وسومطرة في إندونيسيا، بعد ثوران بركان أناك كراكاتاو اليوم الأحد.

ووفقا لقناة “نيوز آسيا”، أمرت السلطات السكان بالبقاء على بعد كيلومترين على الأقل من موقع الثوران وارتداء أقنعة بسبب تلوث الهواء. وتم تصنيف ثوران البركان في المرتبة الثانية، من بين أربعة مستويات من التهديد وفقا للنظام المعتمد في إندونيسيا.

يذكر أن بركان كراكاتاو الشهير تواجد في موقع البركان الحالي، إلا أن ثوران كراكاتاو عام 1883، والذي تسبب في مقتل 35 ألف شخص، دمر الجزيرة والبركان، ونتيجة لسلسلة من الثورات البركانية في عام 1927-1930، ظهر بركان أناك كراكاتاو في هذا الموقع.

وتضم إندونيسيا، الواقعة في منطقة خطرة من الناحية الزلزالية، في حلقة النار البركانية في المحيط الهادئ، ما يقرب من 130 بركانا نشطا. وفي آخر ثوران لبركان أناك كراكاتاو في عام 2018، أودى تسونامي نشأ بعد الثوران بحياة 429 شخصاً.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort