ثلاجات الموتى في إيران تكتظ بوفيات كورونا

في ظلِّ تسجيلِها أرقاماً مرتفعةً لحالات الإصابات والوَفَيَات الناجمة عن فايروس كورونا، تواجهُ العاصمةُ الإيرانية طهران أزمةً في استيعاب ثلاجات الموتى لضحايا الفايروس، مما يدفع السلطاتُ إلى تأخير دفن الضحايا.

وأعلن رئيس منظمة إدارة الأزمات في طهران، رضا محمدي، أن الأوضاعَ الراهنةَ للبلاد سيئةٌ، وفي حال استمرَّ الأمرُ بهذه الوتيرة، فلن تتحمَّلَ ثلاجاتُ الموتى استيعابَ المزيد من ضحايا فايروس كورونا.

وبدأتِ السلطاتُ في إنتاج المزيد من ثلاجات الموتى بمقابر “بهشت زهرا” في طهران، وَفْقَ ما صرَّحَ به مسؤولون إيرانيون.

وتُعَدُّ إيران أكثرَ دولة متضررة بفايروس كورونا في الشرق الأوسط، مع تسجيلها أكثرَ من 60 ألف حالةِ وفاةٍ، وأكثرَ من مليون حالةِ إصابة، وَفْقاً للأرقام الرسمية.

قد يعجبك ايضا