توسيع القصف الإسرائيلي على غزة.. ودفعة صواريخ من القطاع

وابل من الصواريخ من قطاع غزة باتجاه إسرائيل بعد استهداف طائرات حربية إسرائيلية موقعا للجناح العسكري لحركة حماس ومكتبها السياسي، حيث أطلقت الفصائل الفلسطينية العديد من الصواريخ من قطاع غزة باتجاه إسرائيل بعد ساعات من شن اسرائيل سلسلة غارات جوية عصر الاثنين على مواقع في القطاع ردا على إطلاق صاروخ أوقع جرحى في شمال تل أبيب.

وقال الجيش الاسرائيلي في بيان انه “باشر قصف مواقع تابعة لحماس في قطاع غزة”.

وقال شهود في القطاع إن مروحيات اسرائيلية شنت ثلاث ضربات على الأقل غرب قطاع غزة استهدفت موقعا للجناح العسكري لحركة حماس، كما اعلنت إذاعة حماس عن استهداف ضربة جوية إسرائيلية مكتب إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي للحركة في غزة.

وأوضح الشهود بأن بناء من طبقتين يؤوي رسميا شركة تأمين (تقول اسرائيل انه تابع لاجهزة استخبارات حماس) وبناء آخر تابعا لاجهزة الامن الداخلي، دمرا في وسط مدينة غزة.

واتهم الجيش الإسرائيلي حركة حماس التي تدير قطاع غزة بإطلاق الصاروخ من مدينة رفح (جنوب).
ونفى مسؤول في حماس طلب عدم الكشف عن اسمه، لوكالة فرانس برس أن تكون الحركة خلف إطلاق الصاروخ، مشيرا الى احتمال أن يكون السبب “سوء الأحوال الجوية”.

وتبذل كل من مصر والأمم المتحدة جهوداً مكثف لاحتواء الموقف المتفجر في قطاع غزة، ليؤكد الإعلام التابعة لحماس، نجاح الجهود المصرية لوقف إطلاق النار.

وتزامنت الغارات مع استقبال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في البيت الأبيض، الذي توعد برد قوي على إطلاق الصاورخ باتجاه تل أبيب، مختصراً زيارته إثر تدهور الوضع الأمني هناك.

ويأتي التصعيد بين الجانبين في توقيت بالغ الحساسية في إسرائيل التي ستجري في 9 أبريل/نيسان انتخابات تشريعية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort