توتر مع مالي.. السلطات تحذر من المساس بحدود البلاد

قالت السلطات الموريتانية إنها ستلاحق أي جهة تتجاوز حدود البلاد، لاستهداف المواطنين في القرى الموريتانية المحاذية لمالي التي تعيش فوضى أمنية منذ أشهر.

ونقل وزير الداخلية الموريتاني “محمد سالم ولد مرزوك”، خلال كلمة أمام سكان قرى محاذية للحدود مع مالي، تعهد الرئيس “محمد ولد الشيخ الغزواني” لسكان الشريط الحدودي بجعل أمنهم من أولويات برنامجه.

ومنذ منتصف كانون الثاني/ يناير الماضي كان عشرات الموريتانيين قد قتلوا، داخل الأراضي المالية بالقرب من الحدود، في حوادث اتهمت موريتانيا جهات تابعة للجيش المالي بالتورط فيها، وهو ما نفته السلطات الانتقالية في باماكو.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort