توتر بين الفصائل الإرهابية وإحدى العشائر في عفرين المحتلة

يسود توتّر شديد بين الفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال التركي وإحدى العشائر العربية في ريف عفرين المحتلة شمالَ غربيَّ سوريا.
وجاء التوتّر على خلفية مقتل شابٍّ من عشيرة اللهيب على يد عناصر فصيل صقور الشمال الإرهابي التابع للاحتلال التركي على أحد الحواجز.

وأفادت مصادر محلية أن تعزيزات عسكرية من عشيرة اللهيب مكونة من نحو عشرين سيارة دفع رباعي مزودة بأسلحة ثقيلة ومتوسطة وخفيفة وصلت إلى قرية ميدانكي التابعة لناحية شران بريف عفرين.

وكانت اشتباكات قد وقعت بين إرهابيي صقور الشمال ومسلحين من عشيرة اللهيب مهجرين من ريف حلب الجنوبي، وذلك بعد مقتل الشاب برصاص الفصيل الإرهابي أثناء إطلاق الرصاص على سيارة يستقلها بقرية قزل باشا بريف عفرين.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort