توتر أمني بين مستوطنين وفصيل إرهابي في ريف عفرين

شهدت قرية غزاوية في ريف عفرين المحتلة شمالي غربي سوريا توترات بين الفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال التركي ومستوطنين.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن التوتر والاستنفار الأمني يأتي على خلفية اعتقال دورية تابعة لفصيل فيلق الشام الإرهابي التابع للاحتلال، مستوطناً من ريف حلب في قرية الغزاوية.

وبحسب المرصد، فإن المنطقة شهدت تعزيزات عسكرية من قبل المستوطنين ومسلحين متعاونين معهم، مهددين باقتحام مقر الفصيل الإرهابي في حال عدم الإفراج عن المستوطن.

هذا وتشهد المناطق المحتلة من قبل تركيا والفصائل الإرهابية التابعة لها، انفلاتاً أمنياً واقتتالاً بين الفصائل بين الفينة والأخرى ما يتسبب بوقوع ضحايا مدنيين.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort