تواصل الاحتجاجات في بغداد ومحافظات الجنوب والمتظاهرون يقطعون طرقاً رئيسية

بينما تخوض الأحزاب السياسية في العراق مفاوضات ماراثونية، لتسمية رئيس حكومة جديد، تتواصل الاحتجاجات في البلاد حتى تحقيق كامل مطالبها، وعلى رأسها طبقة سياسية بديلة عن تلك التي تحتكر السلطة منذ سبعة عشر عاماً.

وتواصلت الاحتجاجات في العاصمة بغداد ومدن الجنوب، من بينها الناصرية والديوانية والنجف والحلة، وقطع المتظاهرون شوارع رئيسية وأخرى فرعية، ما أدى لتوقف العمل في مؤسسات حكومية وتعليمية.

في سياق ذلك قالت مصادر أمنية عراقية، إن مسلحبن مجهولين يستقلون سيارة رباعية الدفع، اغتالوا الناشطة المدنية جنات ماذي في مدينة البصرة جنوبي البلاد، مضيفاً أن خمسة أشخاص آخرين بينهم ناشطة أصيبوا بجروح. والمستهدفون هم ناشطون مدنيون يقدمون خدمات طبية وإسعافية للمتظاهرين، وفق ما أكدت وكالات الأنباء.

صالح يبحث مع ترامب خفض القوات الأجنبية بالعراق

من جهة أخرى التقى الرئيس العراقي برهم صالح، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، على هامش المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس السويسرية.

وقال بيان صحفي صادر عن الرئاسة العراقية، إن الرئيس صالح أكد على أن العراق يحرص على إقامة علاقات متوازنة مع جميع الأصدقاء والحلفاء، مشدداً على عدم السماح بأن يتحول العراق إلى ساحة للصراع وتصفية الحسابات.

وبحث الرئيسان خلال الاجتماع وجود القوات الأجنبية وتخفيضها في البلاد، وأهمية احترام مطالب الشعب العراقي في الحفاظ على السيادة الوطنية وتأمين الأمن والاستقرار.

وجاء اللقاء بين الرئيسين بعيد تعرّض الرئيس العراقي برهم صالح إلى تهديداتٍ من حركة النجباء وكتائب حزب الله العراقي في حال  لقائه نظيره الأمريكي دونالد ترامب على هامش المنتدى الاقتصادي في دافوس السويسرية.

ankara escort çankaya escort