تنظيم داعش يسيطر على قاعدة رئيسية للجيش شرق نيجيريا

سيطر مسلّحون تابعون لتنظيم داعش الإرهابي على قاعدةٍ عسكريةٍ للجيش في ولاية بورنو بشمال شرق نيجيريا بعد اشتباكاتٍ ليليةٍ مع القوّات ما دفع بالكثيرين من سكّان المِنطَقة للفرار.

وهاجم عناصرُ التنظيم بواسطةِ شاحناتٍ عديدة مزوّدة بمدافعَ رشاشةٍ بلدة ديكوا في ولاية بورنو التي توجد فيها قاعدة “سوبر كامب” الرئيسية التابعة للجيش النيجيري.

ولم يُعرف حتى الآن العدد الإجمالي للنازحين بعد الهجوم، لكن أكثر من مئة وثلاثين ألفَ شخصٍ يعيشون في بلدة ديكوا، بينهم خمسةٌ وسبعون ألفًا فرّوا سابقًا من المِنطَقة ويعيشون حاليًا في مخّيمات.

وفي وقتٍ سابقٍ من هذا الشهر، أجرى الرئيس النيجيري محمّد بخاري تشكيلاتٍ عسكريةً استبدل بموجبها قياداتِ الجيشِ بعد تصاعدِ الضغوطِ عليه حتّى من حلفائه، فيما وصفها خبراء بأنها محاولةٌ لبثِّ روحٍ جديدةٍ في المناصبِ العسكريّةِ العليا.

قد يعجبك ايضا