تلفزيون لبناني: مجلس الوزراء يجتمع الاثنين القادم لأول مرة منذ أكتوبر

للمرة الأولى منذ أكتوبر تشرين الأول من العام الماضي، سيجتمع مجلسُ الوزراء اللبناني يوم الإثنين القادم الرابع والعشرين من كانون الثاني يناير الجاري، وذلك بعد فترةِ غياب تفاقمت فيها الأزمةُ الاقتصاديةُ وتعثرت جهودُ إحياء المحادثات مع صندوق النقد الدولي، بحسب قناة الجديد اللبنانية.

القناةُ نقلت عن وزيرِ الاقتصاد في الحكومة اللبنانية أمين سلام، أن العمل على ميزانيةِ العام ألفين واثنين وعشرين سيتصدر جدولَ الأعمال عندما يجتمع الوزراءُ الأسبوع المقبل.

وقال رئيسُ الوزراء نجيب ميقاتي، إن حكومته ستسعى لتوقيع اتفاق مبدئي حول برنامج دعم من صندوق النقد الدولي في فبراير شباط القادم، في الوقت الذي قال متحدث باسم صندوق النقد الدولي لرويترز إن محادثات ستجرى عبر الإنترنت مع السلطات اللبنانية في الأسبوع الأخير من شهر كانون الثاني يناير الجاري.

وأعلنت جماعةُ حزب الله وحركةُ أمل، يوم السبت إنهما ستنهيان مقاطعة جلسات مجلس الوزراء،ما مهد الطريق أمام اجتماع المجلس.

وكان حزبُ الله وحركة أمل يقاطعان الجلسات بسبب خلاف حول مسار التحقيق في انفجار مرفأ بيروت العام ألفين وعشرين، حيث يسعيان لعزل القاضي طارق البيطار الذي يشرف على التحقيق.

وقفة احتجاجية لضحايا مرفأ بيروت تضامناً مع قاضي التحقيق

في هذا الإطار نظَّم العشرات من أهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت وقفةً احتجاجيةً أمام قصر العدل في بيروت، ومنع المتظاهرونَ دخول أيّ أحدٍ إلى القصر بعد إغلاق بوابته، تضامناً مع المحقّق العدليّ القاضي طارق البيطار.

وكان بيطار قد علَّق في الرابع والعشرين من ديسمبر/ كانون الأول التحقيقَ في الانفجارِ للمرَّةِ الرابعة بعد تبلّغه دعوىً تقدَّمَ بها وزيران سابقان يطلبانِ نقلَ القضية إلى قاضٍ آخر.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort