أمريكا.. تقرير لوزارتي الخارجية والدفاع يوثق الانتهاكات في شمال شرق سوريا

انتهاكُ حقوقِ الإنسان، ومخالفةُ قوانينِ النِّزاعِ المسلّح الدوليّة وغيرُها، انتهاكاتٌ ارتكبتْها الفصائلُ الإرهابيةُ التابعةُ للاحتلال التركي في المدن المحتلة من شمال شرق سوريا وفق تقريرٍ أصدره التحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش الإرهابي وتمّ تقديمُهُ إلى الكونغرس الأمريكي.

التقرير الذي أعدّه المفتّشون العامّون في وزارة الدفاع الأمريكية البنتاغون، ووزارة الخارجية والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، كشف أنّ الفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال التركي ارتكبت سلسلةً من الانتهاكات الفظيعة في المناطق المحتلة من شمال شرق سوريا.

وزارة الخارجية الأمريكية قالت، إنّها تلقت عدّة تقاريرَ بخصوص تلك الانتهاكات، منها الخطفُ والاعتقالاتُ التعسفية وعملياتُ القتل بعيداً عن القضاء، والاستيلاءُ على منازل المدنيين، وتوطينُ سكّانٍ جدد في ممتلكاتٍ خاصّة والقطعُ المتكرّر والمتعمّدُ للمياه عن نصف مليون مدنيٍّ في الحسكة، ونقلُ السوريين المحتجزين لديها تعسفاً عبر الحدود الدوليّة إلى تركيا.

كما أعربت الخارجية عن قلقها بشأن التقارير المتعلقة بالانتهاكات التي حصلت في مدينة عفرين المحتلة شمال غربي سوريا، من تدنيسٍ للعديد من الأضرحة التي تعود للديانة الإيزيدية، واختطافٍ للنساء الإيزيديات بهدف الحصول على فديةٍ ونهب وتخريب المنازل والمواقع الأثرية.

التقرير ذكر أيضاً أنّ الخارجية الأمريكية نقلت كلَّ تلكَ الانتهاكاتِ إلى النظام التركي للضغط علية من أجل إجراء تحقيقاتٍ موثوقة، لكن واشنطن لم تفرض أيَّ عقوباتٍ على الفصائل الإرهابية كردٍّ على تلك الانتهاكات، على الرغم من أنّ الأمر التنفيذي بشأن العقوبات المتعلقة بسوريا يمنح السلطة القيام بذلك إذ ما تمّ استيفاءُ معاييرَ معينة.

قد يعجبك ايضا