تقرير للخارجية الأمريكية يفضح انتهاكات النظام التركي

النّظام التّركي يرتكبُ انتهاكاتٍ بحقِّ مواطنيه تَصلُ لمرحلةِ التّعذيب والقتل خارج القانون، هذا ما ذهبَ إليه تقريرٌ للخارجية الأميركية، فَضَحَ سُلوك النظام التركي خلال تسليطهِ الضوء على حالة حقوق الإنسان في العالم.

التقرير الصادر عن مكتب الديمقراطية وحقوق الإنسان التابع للخارجية الأمريكية، اتَّهمَ النّظام التركي بإرتكاب انتهاكات لحقوقِ الإنسان بالجملة، تراوحت بين الإخفاء القسري والتعذيب والقتل العشوائي خارج إطار القانون، فضلاً عن تسجيل وفيَّاتٍ داخل زنازين التوقيف.

عشرات الآلاف من الأشخاص تمَّ اعتقالهم بشكلٍ تعسفي، بينهم برلمانيون سابقون ومحامون وصحفيون وأجانب وموظفون بالإضافة إلى اعتقالات غير مبررة أو ملاحقة جنائية لصحافيين وغيرهم لانتقادهم سياسات النظام التركي، وفقاً للتقرير .

كما تعرّض التقرير إلى فرض النظام التركي قيوداً مشددة على حرية التجمع وتكوين الجمعيات والتنقل، ووجود حالات إعادة قسرية للاجئين، بالإضافة إلى العنف ضد النساء والشعوب الأخرى.

أمريكا أعربت عن قلقها من استمرار الإفلات من العقاب في تركيا، عندما يتعلق الأمر بضلوع أفراد من السلطة في خروقات حقوقية، بينما يقبع أشخاص منتخبون ديمقراطيا في السجون إلى جانب أكاديميين مرموقين بسبب التعبير عن آرائهم، بحسب ما جاء في التقرير.

وذكر التقرير إن سلطات النظام التركي لا تقوم بمسؤلياتها في حماية المدنيين، مُشيراً إلى أنّ جنوداً أتراك أطلقوا النار من طائرتهم المروحية في إقليم هكاري، أغسطس الماضي ، ما أسفر عن مصرع فتى في الرابعة عشرة من عمره وإصابة آخر.

الجنود الأترك قتلوا أيضاً ستةٍ وعشرين مدنياً، في أحد عشر شهراً من العام الماضي، وفقاً للتقرير الذي لفت إلى أنّ جمعيات ناشطة في حقوق الإنسان بتركيا، وثّقَت ما يُقارب ثمان وثلاثين حالة وفاة مُحتملة في السّجون جرّاء المرض أو الإنتحار أو التعنيف.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort