تقرير أمريكي: بوتين وأردوغان يؤججان الصراع الليبي

يؤجِّجان الصراعَ الليبي ثم يتصالحان تحت هذا العنوان تناول موقع “بوليغراف” الأمريكي اتفاقَ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس النظام التركي رجب أردوغان، بشأن ليبيا هذا الأسبوع في أعقاب زيارة الأخير لمنتجع سوتشي الروسي على البحر الأسود.

التقرير ذكر أن بوتين وأردوغان، اتّفقا على معالجة موضوع الصراع في ليبيا كأحد الملفات الملحّة، حيث جاء في بيانٍ مشترك أعقب لقاءهما أنّ الطرفين أكّدا التزامَهما القوي بسيادة ليبيا وسلامة أراضيها ووحدتها الوطنية.

الموقع الأمريكي المتخصّص بمكافحة الشائعات والأخبار المُضلِّلة وصف البيان المشترك بين الرئيسين بـ “المُضلِّل” بناءً على ما شهدته السنوات القليلة الماضية.

التقرير الأمريكي أشار إلى ما عُرِفَ بحرب العاصمة (ألفين وتسعة عشر وألفين وعشرين) ودعم القوى الدولية المختلفة الأطرافَ الليبيةَ المتنافسة، حيث زوَّدت تركيا وروسيا تلك الأطراف بالأسلحة والمرتزقة وكرستا حالة الانقسام التي تعيشها ليبيا.

دوافع النظام التركي تعكس دوافع موسكو، بحسب ما جاء في التقرير إذ إن لديها مليارات الدولارات من العائدات التي ترغب في تعويضها عن عقود البناء التي أوقفتها الحرب، إضافةً إلى حصول أردوغان على اتفاقاتٍ بحريةٍ جديدة من طرابلس، وتمتعه بفرصة التغلّب على المنافسين الإقليميين المعادين للإسلام السياسي لأنقرة، من بينهم الإمارات.

قد يعجبك ايضا