تقرير أمريكي: الجفاف يجبر العراق على زيادة استيراد القمح

ذكر موقع “وورلد غرين” الأمريكي المتخصص بالأخبار الزراعية، أن ظاهرة الجفاف تجبر العراق على استيراد المزيد من القمح.

واستند الموقع الأمريكي على تقارير من شبكة المعلومات الزراعية العالمية التابعة لوزارة الزراعة الأمريكية، حيث اعتبر في تقرير له أن الجفاف أجبر وزارة الزراعة العراقية على تخفيض حجم المحصول الزراعي إلى أقل بـ50 ٪ عن العام الماضي بسبب شح المياه السطحية.

وبحسب التقرير، فإن وزارة الزراعة الأمريكية تتوقع أن يكون إنتاج القمح خلال عامي 2022-2023 بحدود 3.25 مليون طن، وهو أقل بكثير من الـ 5.47 ملايين طن المسجل في موسم المحاصيل لعامي 2021-2022.

وأوضح التقرير الأمريكي، أنه برغم زيادة مساحة العراق المزروعة بمحصول القمح بنسبة 10.4٪ مقارنة بالموسم السابق، غير أن المساحة التي جرى حصدها كانت أقل بكثير.

وأوضح أنه في الموسم السابق، تلقى المزارعون في سياق الخطة السنوية لوزارة الزراعة العراقية بذوراً بنسبة دعم حجمها 70٪، إلا أن المعدل الآن تراجع الى 30٪. وبالإضافة إلى ذلك، فقد تغير الدعم المتعلق بالأسمدة متراجعاً من 120 كيلوغراماً للهكتار الواحد إلى 20 كيلوغراماً للهكتار.

وختم التقرير بالإشارة إلى أنه مع استمرار استهلاك القمح في العراق في الارتفاع بشكل متزايد، فإنه من المتوقع وصول الواردات في عامي 2022-2023 الى 3.4 ملايين طن، أي زيادة حجمها 1.2 مليون طن عن عامي 2021-2022.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort