تقارير استخباراتية إسبانية: المغرب وراء تحريك دعوى قضائية ضد إبراهيم غالي

قالت صحيفة “بوبليكو” الإسبانية، أنها اطلعت على تقريرين لجهاز الاستخبارات الإسبانية يدّعيان أن المخابرات المغربية وراء تحريك دعوى قضائية يُتابَع فيها إبراهيم غالي بتهم الاعتقال والتعذيب.

وبحسب الصحيفة فإنه يجري التحقيق مع زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، في المحكمة الوطنية بشأن جرائم تتعلق بالاحتجاز غير القانوني والتعذيب.

وأشارت الصحيفة إلى أن الشكوى التي أدت إلى الإجراء قدمها فاضل بريكا، وهو منشق عن الجبهة واعتقل في عام 2019 في تندوف وادعى أنه تعرض للتعذيب على أيدي جبهة البوليساريو.

وبحسب الصحيفة، فإن التقريرين الصادرين عن الاستخبارات الإسبانية يشيران إلى صلة بريكا المباشرة بالمديرية العامة للدراسات والتوثيق (DGED)، جهاز المخابرات الخارجية المغربي.

وأوضحت الصحيفة أن التقريرين كُتبا في خضم الأزمة الدبلوماسية بين المغرب وإسبانيا التي بدأت في مايو 2021.

وكانت الأزمة بين البلدين ناجمة عن استقبال إسبانيا في أبريل 2021 لزعيم البوليساريو إبراهيم غالي لتلقي العلاج بعد إصابته بفايروس كورونا.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort