تعليق اجتماعات اللجنة الدستورية السورية بعد اكتشاف إصابة 3 من أعضائها بكورونا

علقت الأمم المتحدة اجتماعات عمل اللجنة الدستورية السورية، بعد وقت قصير من بدئها في جنيف يوم الاثنين، بسبب اكتشاف إصابة ثلاثة من الأعضاء بفايروس كورونا

وجاء في بيان الأمم المتحدة أنه تم فحص أعضاء اللجنة قبل سفرهم إلى جنيف وتم فحصهم مرة أخرى لدى وصولهم، ولم يحدد مكتب مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا “غير بيدرسون” أي ثلاثة من أصل 45 عضواً فيما تسمى بالهيئة المصغرة للجنة الدستورية أصيبوا بالفايروس.

يشار إلى أن تعليق الاجتماعات جاء عقب عقد جلستها الأولى منذ تسعة أشهر بعد انتهاء الجولة الثانية من محادثات اللجنة الدستورية أواخر تشرين الثاني/نوفمبر 2019 في جنيف بخلاف حول جدول الأعمال، الأمر الذي منع ممثلي الحكومة والمعارضة من الالتقاء.

قد يعجبك ايضا