تعزيز إجراءات الأمن الفرنسية بملعب باريس سان جيرمان بعد تهديدات داعش

شددت الشرطة الفرنسية الإجراءات الأمنية حول ملعب “بارك دي برينس”، الأربعاء، في أعقاب تهديد تنظيم داعش الإرهابي بشن هجمات تستهدف مباريات كرة القدم بدوري أبطال أوروبا.
وبدأت الشرطة في سحب السيارات المتوقفة في الاستاد التابع لفريق باريس سان جيرمان ووضع كتل خرسانية، قبل مبارة يلعب فيها باريس سان جيرمان مع نادي برشلونة الاسباني.

وذكرت مجموعة “سايت انتليجنس” التي تتعقب منشورات داعش أن التنظيم حث قبل مباريات دوري أبطال أوروبا هذا الأسبوع أتباعه عبر منشور على تكرار هجوم استاد “دو فرانس” الذي وقع في نوفمبر تشرين الثاني 2015، مضيفةً أن التنظيم دعا أنصاره لاستخدام طائرات مسيرة لمهاجمة الملاعب.

وتثير تهديدات التنظيم الإرهابي قلقا خاصا بالنسبة لفرنسا، التي كانت هدفا منذ فترة طويلة للتنظيمات الإرهابية، في الوقت الذي تستعد فيه لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية في باريس في يوليو تموز وأغسطس آب المقبل.