تظاهر في العاصمة الجزائرية للتنديد بتصاعد القمع الأمني

Algerians shout slogans during an anti-government demonstration in the capital Algiers on April 30, 2021. (Photo by RYAD KRAMDI / AFP)

تظاهر آلاف المواطنين في الجزائر العاصمة، للتنديد بتصاعد القمع الأمني، مرددين شعاراتٍ تطالب بإطلاق سراح عشرات المعتقلين من نشطاء الحراك الشعبي.

احتشد عددٌ كبيرٌ من المحتجِّين، في الجمعة الخامسة عشرة بعد المئة منذ انطلاق الحراك، عَقِبَ تفريق الشرطة الجزائرية، الثلاثاء، تظاهرةً للطلاب في العاصمة، واعتقال نحو عشرين منهم.

وبحسب اللجنة الوطنية للإفراج عن المعتقلين، يوجد حالياً سبعون شخصاً في السجون على خلفية مشاركتهم في الحراك أو بسبب قضايا حريات فردية.

وتزايدت حالات الاعتقال بعد استئناف التظاهرات نهاية فبراير، أي بعد عامٍ من تعليقها بسبب جائحة فايروس كورونا.

وبدأت التظاهرات في شباط فبراير 2019، رفضاً لترشّح الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة، ومطالبةً بتفكيك النظام السياسي القائم منذ استقلال الجزائر.

قد يعجبك ايضا