تظاهرات وسط بغداد دعما لمتظاهري “السترات الصفراء” في البصرة

لم تكد حدة الاحتجاجات الشعبية تهدأ في محافظة البصرة، حتى بدأت تظهر في بغداد، تظاهرات حاشدة تأتي على وقع الخلافات السياسية التي تعصف بالمشهد السياسي في العراق وتطالب بتحسين الخدمات ومحاسبة الفاسدين والإسراع بتشكيل الحكومة.

في العاصمة العراقية بغداد العشرات من المواطنين نظموا تظاهرة في ساحة التحرير وسط العاصمة دعماً لتظاهرات السترات الصفراء في البصرة وسط إجراءات أمنية مشددة، وأكدوا فيها على مطالب أهالي البصرة في توفير الخدمات والكف عن اعتقال المتظاهرين.

وتواجه البصرة نقصاً مزمنا في مياه الشرب النظيفة ونقصاً حاداً في الطاقة يجعل السكان لا يحصلون إلا على ساعات محدودة من الكهرباء يومياً، كما أن نسبة البطالة في المحافظة مرتفعة للغاية.

وفي استجابة لمطالب المتظاهرين والضغوطات التي فرضوها على السلطات، أعلن مدير مكتب مفوضية حقوق الإنسان في البصرة مهدي التميمي أنه تم إطلاق سراح الموقوفين التسعة في التظاهرات الأخيرة بعدما اعتقلتهم مديرية الاستخبارات في البصرة، مشيراً الى أن المعتقلات في البصرة أصبحت خالية من أي متظاهر معتقل في التظاهرات الأخيرة.

وشهدت محافظة البصرة خلال بضعة أشهر تظاهرات غاضبة طالبت بتوفير خدمات الماء والكهرباء، وتطورت إلى تدخل القوات الأمنية، فضلاً عن حرق المتظاهرين للقنصلية الإيرانية ومبان حكومية، وتعرض قادة التظاهر على اثر ذلك لحملة اعتقالات واغتيالات.

قد يعجبك ايضا