تظاهرات غاضبة في طرابلس احتجاجاً على الفساد وسوء الإدارة

احتجاجاً على تردي الوضع المعيشي وغلاء الأسعار ونقص فرص العمل، شهدت العاصمة طرابلس وعدة مدن ليبية تسيطر عليها حكومة الوفاق، تظاهرات شعبية واسعة، وذلك وفقاً لما أفادت به وسائل إعلام.

وتوجه متظاهرو العاصمة طرابلس نحو المجلس الرئاسي التابع لحكومة الوفاق، فيما أفاد شهود عيان بإطلاق قوات الأمن النار على متظاهرين بطريق الشط في المدينة.

الاحتجاجات خرجت من حي الأندلس وزاوية الدهماني وبعض المناطق الأخرى بالعاصمة، وتجمعت في ميدان الشهداء، وسط شعارات منددةٍ بسوء الأوضاع المعيشية ومطالبة بوقف الفساد وتوفير الخدمات الأساسية.

واتسعت رقعة الاحتجاجات لتشمل عدة مدن في الغرب الليبي، منها صبراتة والزاوية وصرمان احتجاجا على تردي الأوضاع المعيشية وحالة الفساد المستشري.

وكانت مجموعة من المهتمين بالشأن العام، حددت الأحد موعداً لانطلاق مظاهرات في مدن المنطقة الغربية، احتجاجاً على تردي الوضع الخدمي والمعيشي، وفشل حكومة الوفاق في تأمين المتطلبات الحياتية ذات الأولوية القصوى.

قد يعجبك ايضا