تظاهرات غاضبة احتجاجا على تدهور الأوضاع المعيشية جنوب اليمن

مع استمرار الصراعُ اليمنيّ، وتدهور الأوضاعُ المعيشيّة والاقتصاديّة المستمرة في اليمن، تظاهر مئاتُ اليمنييّن الغاضبين في مدينةِ عدن جنوبي البلاد، احتجاجاً على ارتفاعِ الأسعار وتردي الأوضاع والخدمات.

المتظاهرون تمكنوا من الوصول إلى قصر المعاشيق الذي يُعَدُّ مقرَّ الحكومةِ في العاصمة الساحليّة المؤقتة، حاملين أعلام الجنوب اليمنيّ ولافتات تدعو إلى تحسين أوضاعهم المعيشيّة.

وأطلق حراسُ قصرِ المعاشيق النارَ في الهواء في البداية في محاولة لثني المتظاهرين عن اقتحامه، في حين بقي المحتجون لوقت قصير قبل أن يغادروا خوفاً من صداماتٍ مع عناصرِ الأمنِ.

وزير الدفاع: هدف الجيش تحرير البلاد من المد الإيراني والحوثيين
في سياق أخر أكدَّ وزيرُ الدفاعِ بالحكومة اليمنيّة محمد علي المقدشي في بيانٍ إصرار قواتهم على استكمال معركة استعادة الدولة، ودحر الحوثييّن، لوقفِ مد النّظام الإيراني وتخليص الشعب من الجرائمِ والانتهاكاتِ والمعاناةِ على حدِّ قوله.

وبخصوص المعارك الأخيرة التي تشهدها جبهاتُ مأرب أوضح المقدشي، أن الهدفَ هو استعادةُ صنعاء من الحوثيين، مشيداً بانتصار قوات الحكومة اليمنيّة في مختلف الجبهاتِ على امتداد مسرح العمليات القتالية في مأرب والجوف وتعز وحجة والضالع والحديدة.

ويُعاني اليمن من حرب خلفت عشراتَ آلافِ القتلى والجرحى ، تدور رحاها بين الحوثيين والحكومة اليمنيّة برئاسة عبد ربه منصور هادي، حيث سيطر الحوثيون على مناطق واسعة قبل حوالي ست سنوات من بينها العاصمة صنعاء.

قد يعجبك ايضا