تظاهرات جديدة في ميانمار على الرغم من تحذيرات الجيش

خرجَ متظاهرونَ في رانغون كبرى مدن ميانمار، إلى الشوارع، في حين استخدمتِ الشرطةُ خراطيمَ المياهِ لتفريقِ المحتجِّين.

وحظرَ الجيشُ التظاهراتِ والتجمّعاتِ التي تضمُّ أكثرَ من خمسةِ أشخاصٍ وشدَّد من إجراءاته في منطقتي سان تشونغ وكامايوت قرب رانغون اللتين تعدّان من أبرز المناطق التي يتجمّع فيها المتظاهرون.

كما شهدتِ العاصمة نايبيداو مواجهاتٍ بين المحتجِّين وقوّات الأمن رغم تحذيراتِ الجيشِ بالتحرُّك ضدَّ التجمّعات الكبيرة.

ونفَّذ الجيشُ في الأوّلِ من شباط / فبراير الجاري انقلاباً عسكريّاً على زعيمةِ البلاد، أونغ سان سو تشي ما أثارَ تنديدًا دوليّاً واسعًا.

قد يعجبك ايضا