تظاهرات بمدينة مينابوليس الأميركية تنديداً بمقتل شاب على يد الشرطة

تظاهر مئات المواطنين في شوارع وسط مدينة مينابوليس بولاية مينيسوتا الأميركية، للمطالبة بالعدالة في حادث قتل الشرطة بالرصاص، للشاب أمير لوك، خلال مداهمة شقته الأسبوع الماضي.

وتجمّع المتظاهرون، مرددين اسم لوك وشعار “لا عدالة، لا سلام”، عند مقرّ الحكومة في مدينة مينيسوتا بعد ثلاثة أيام من إطلاق الشرطة النار على لوك أثناء جلوسه على أريكته.

وفي اليوم التالي لقتله، بثّت الشرطة لقطات مصوّرة للمداهمة، أظهرت أنّ لوك كان يحمل مسدّساً لدى إزاحته الغطاء عن أريكته، بعد أن أيقظه رجال الشرطة قبل لحظات من مقتله.

وقالت الشرطة، إنّ أفرادها كانوا ينفذون أمر تفتيش “مفاجئ” يسمح للشرطة بدخول المنازل دون تنبيه قاطنيها أو الإعلان عن وجودهم.

وتمّ إصدار هذا الأمر فيما يتعلّق بتحقيقٍ في جريمة قتلٍ، قاده محقّقون من إدارة شرطة سانت بول المجاورة.

ولم يُذكر اسم لوك في هذا الأمر، وأقرت شرطة مينابوليس أنّه من غير الواضح لهم، ما إذا كان لوك على صلة بهذا التحقيق.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort