تضامن واسع مع صاحبة إعلان للحروق وعقوبة صارمة بانتظار المتنمر

تعرضت السيدة المصرية، منال حسني، التي تعاني من حروق في وجهها، للتنمر من أحد الأشخاص في تعليقه على ظهورها في إعلان لمستشفى يجمع تبرعات لعلاج المصابين بالحروق.

وتعرضت منال لحريق قبل 16 عاماً، فقدت فيه ثلاثة من عائلتها بينهم والدتها، وقد خضعت ل 23 عملية تجميل لعلاج إصابات متفرقة في يديها ووجهها.

وتضامن عدد من الفنانين والإعلاميين في مصر، مع منال بعد تعرضها للتنمر، وتعبيراً عن دعمهم لها، غيّر عدد من الفنانين بينهم هاني رمزي، ومقدمي البرامج شريف مدكور وخالد أبو بكر، صورهم على موقع فيسيوك إلى صورة منال.

وبدورها، صرحت هبة السويدي، رئيس مجلس أمناء مؤسسة أهل مصر للتنمية، مالكة الإعلان، أنها ستتقدم ببلاغ للنائب العام ضد صاحب التعليق المسيء الذي تنمر فيه على بطلة الإعلان، منال حسني، مؤكدة أنها لن تفرط في حقها وحق كل الناجين من الحروق.

ومن جانبه، أشار المستشار محمد محفوظ، والمحامي بمحكمة النقض، إلى إضافة المادة رقم 50 مكرر من قانون حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة الصادر بالقانون رقم 10 لعام 2018 بتشديد العقوبة لتصبح الحبس مدة لا تقل عن سنتين وبغرامة لا تقل عن 100 ألف جنيه ولا تزيد على 200 ألف جنيه، أو بإحدى هاتين العقوبتين، إذا توافر أحد الظرفين، الأول وقوع الجريمة من شخصين أو أكثر.

والتنمر تهمة نصت عليه المادة “309 مكرر/ ب ” من قانون العقوبات المصري، ويعاقب المتهم بالمتنمر بالسجن مدة لا تقل عن 6 أشهر وغرامة لا تقل عن 10 آلاف جنيه ولا تزيد على 30 ألفاً، أو بإحدى العقوبتين، وتتضاعف العقوبة إذا كان هناك ظرف مشدد، مثل وقوع جريمة، أو كان للجاني سلطة على الضحية، أما إذا اجتمع الظرفان يضاعف الحد الأدنى للعقوبة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort