تشرين يعزز من صدارته للدوري السوري رغم تعادله مع الجيش

عادت الحياة من جديد لملاعب كرة القدم السورية بعد توقف اضطراري بسبب فايروس كورونا وذلك بإقامة الجولة السابعة عشر من الدوري السوري الممتاز لكرة القدم والتي شهدت تعزيز المتصدر تشرين لصدارته رغم تعادله على أرضه مع الجيش بهدفين لهدفين في قمة مباريات المرحلة، سجل هدفي تشرين كل من نديم صباغ وكامل حميشة، بينما سجل هدفي الجيش محمد الواكد وورد السلامة، وبهذه النتيجة رفع تشرين رصيده لأربعين نقطة حافظ من خلالها على الصدارة، فيما تراجع الجيش للمركز الرابع بواحد وثلاثين نقطة.
وفي مباراة أخرى واصل الوثبة مطاردته للمتصدر بفوزه العريض على الفتوة بأربعة أهداف لهدف بالمباراة التي جمعت الفريقين على أرضية ملعب الفيحاء بدمشق، سجل رباعية الوثبة كل من هادي المصري من ضربة جزاء وسعد أحمد وعبد الإله الحفيان ووائل الرفاعي، بينما أحرز هدف الفتوة الوحيد لاعبه وسيم بوارشي، ليرفع الوثبة رصيده لست وثلاثين نقطة في المركز الثاني، فيما تجمد رصيد الفتوة عند خمسة عشر نقطة في المركز الحادي عشر.
أكبر المستفيدين من تعادل الجيش مع تشرين كان نادي حطين الذي ارتقى للمركز الثالث على سلم الترتيب بفوزه الثمين خارج قواعده على النواعير بهدفين نظيفين حملا توقيع كل من رأفت مهتدي ومارديك مارديكيان، وبهذه النتيجة صعد الحوت الحطيني للمركز الثالث بثلاثة وثلاثين نقطة، أما النواعير فاحتفظ بنقاطه الستة عشر في المركز العاشر.
وفي بقية مباريات الجولة تعادل الوحدة مع الجزيرة في ملعب تشرين بدمشق بهدفين لهدفين، بمباراة تقدم فيها فريق الجزيرة بهدفين لهدف حتى الدقائق الأخيرة من عمر اللقاء عندما أدرك الوحدة التعادل بواسطة عبد الرحمن بركات من ركلة جزاء، كما فاز الاتحاد على الشرطة في حلب بهدفين والكرامة على الساحل في حمص بثلاثة أهداف لهدف، بينما عاد الطليعة بثلاث نقاط مهمة من جبلة بفوزه على فريقها بهدف مهاجمه المخضرم محمد زينو.

قد يعجبك ايضا