تزايد ملحوظ في تجارة المخدرات وحديث عن دور لمسؤولين بالنظام التركي

التقارير الكثيرة التي تتحدَّث عن رواجٍ كبيرٍ لتجارة المخدرات في تركيا مؤخّراً والحديث عن استغلال النظام التركي للطرق غير الشرعية لدعم الاقتصاد، دفعت موقع “ناشيونال إنتريست الأمريكي”، للتحذير من تحوّل منطقة الشرق الأوسط لمنطقة إتجارٍ بالمخدرات وغسيلٍ للأموال.

الموقع الأمريكي، قال إنّه إذا انضمت تركيا إلى سوريا ولبنان، كثالث دولةٍ لتجارة المخدرات في شرق البحر المتوسط، فإنّ ذلك سيؤدّي إلى تفاقم مشاكلِ الإتجار وغسيل الأموال في المنطقة، ويتيح فرصةً أكبر للجهات غيرِ القانونية للتمدد.

التقرير، أشار إلى أن هناك شكوكاً، بأن كبار السياسيين في النظام التركي متفقون مع كبار زعماء المخدرات، لأن الكوكايين المشحون إلى تركيا يأتي بشكل كبير من ميناء “بويرتو بوليفار” في الإكوادور، الذي فازت شركة تركية يدعمها رئيس النظام رجب أردوغان بامتياز العمل فيه لمدة خمسين عاماً منذ عام ألفين وستة عشر.

وبحسب الموقع الأمريكي، فإن ضبط كميات كبيرة من الكوكايين في الموانئ البحرية أو المطارات، يزيد الشكوك حول علاقة شخصيات في نظام حزب العدالة والتنمية من مستويات مختلفة بتجار المخدرات.

الموقع شدد، على أن الانهيار المالي المستمر في تركيا وحاجة البلاد المتزايدة إلى العملة الأجنبية في خضم استنزاف صافي الاحتياطيات من هذه العملة في بنكها المركزي، تجعل مسؤولي النظام والأتراك أكثر قبولاً للانخراط بتجارة المخدرات، على حد وصفه.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort