تزامناً مع التوتر في منطقة الساحل… قائد قوة برخان يزور موريتانيا

أعلنتِ الوكالةُ الموريتانية الرسمية للأنباء زيارةَ قائد القوات الفرنسية في منطقة الساحل الإفريقي “برخان” لوران ميشون للبلاد وذلك بالتزامنِ مع الأوضاع المتوترة في منطقة الساحل وخاصةً في مالي وبوركينا فاسو.
وأجرى ميشون مباحثاتٍ مع وزير الدفاع الموريتاني حننا ولد سيدي، ركَّزت على قوة برخان العاملة في الساحل وسبل تعزيز هذه العلاقات في ضوءِ المستجدات الأمنية في المنطقة.

وتأتي هذه الزيارة على خلفيّةِ التوتر الأمني الذي تشهده المنطقةُ مؤخراً بدءاً بقتلِ مواطنين موريتانيين في مالي وجندي فرنسي في قاعدة فرنسية في غاو، بالإضافة إلى عقوباتٍ فُرضت على مالي واضطراباتٍ في بوركينا فاسو.

وتُعدُّ موريتانيا البلدَ الأكثرَ استقراراً من بين دول الساحل، فيما تشهد دولٌ أخرى تدهوراً بالأوضاع الأمنية وخاصة بعد انهيار الوضع الأمني في تشاد، إثر تمرّدٍ عسكريٍّ قُتل خلاله الرئيسُ إدريس ديبي.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort