تقرير يكذب بيانات النظام التركي بشأن معدل البطالة في البلاد

محاولاتٌ يائسةٌ من جانب رئيس النظام التركي رجب أردوغان للتسترِ على الأزمةِ الاقتصادية في البلاد، عبر بيانات غير دقيقة تصدرها هيئاتٌ ومؤسساتٌ تابعةٌ له.

في هذا الإطارِ كشف تقريرٌ لاتحاد النقابات العمالية التقدمي أن ما ورد في بيانات هيئة الإحصاء التابعة للنظام التركي بشأن معدلِ البطالة في البلاد، غيرُ حقيقي.

الاتحادُ لفت في تقريرِهِ الخاص بالبطالة الانتباهَ إلى الفارقِ الكبير بين البيانات الواردة فيه، حول معدل البطالة وتلك الصادرة عن هيئة الإحصاء، وقال إن هناك فارقاً بنحو أربعة ملايين شخص.

وأشارت بياناتُ الاتحادِ إلى بلوغ البطالة الموسمية سبعة ملايين وثمانمئة وسبعين ألفَ شخصٍ خلال شهر سبتمبر/ أيلول من هذا العام، في الوقت الذي تشير فيه بياناتُ هيئة الإحصاء إلى ثلاثة ملايين وسبعمئة وأربعة وتسعين ألفَ شخص.

هذا، وتطرّق التقريرُ إلى حدوثِ تذبذبٍ كبير في إحصاءات التوظيف الصادرة عن هيئة الإحصاء خلال أشهر يوليو/ تموز وأغسطس وسبتمبر/ أيلول من العام الجاري، إلى درجةٍ كبيرةٍ.

الليرةُ تواصل تراجعها أمام الدولار وتهبط إلى مستويات قياسية جديدة

في سياقٍ متصلٍ، واصلتِ الليرةُ التركيةُ تراجعها أمام الدولار، لتسجّل مستويات قياسية جديدة، نتيجة استمرار رئيس النظام التركي بالتدخلِ في السياسة النقدية للبنك المركزي.

وسجّلَ الدولارُ الأمريكي أعلى مستوياته على الإطلاق في تركيا أمامَ الليرةِ بعدما بلغ أكثر من سبعة فاصلة سبع وتسعين ليرة.

وخسرتِ الليرةُ أكثر من خمس وعشرين بالمئة من قيمتها هذا العام وجاء نصف هذا الهبوط منذ مطلع شهر سبتمبر/ أيلول الماضي، فيما تسارعت وتيرةُ تراجعها بعد إعلان المركزي خفض سعر الفائدة إلى ستة في المئة عوضاً عن ثماني عشرة في المئة نهاية شهر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort