تراوغان اللقاح والمناعة… دراسة تحذر من سلالتين لأوميكرون

أظهرت بيانات جديدة نشرها مركز صحي بجامعة هارفارد الأمريكية، أن سلالتين فرعيتين من المتحور أوميكرون من فايروس كورونا، تستطيعان مراوغة الأجسام المضادة لدى الأشخاص الذين أصيبوا سابقاً بالفايروس أو تلقوا التلقيح الكامل.

وقال الباحث في الدراسة، دان باروش، إن مستويات الأجسام المضادة المعادلة (أكثر الأجسام المضادة فعالية) لدى شخص أصيب سابقاً بفايروس كورونا أو تلقى التلقيح الكامل انخفضت ثلاثة أضعاف في مواجهة السلالتين BA.4 و BA.5 مقارنة بتلك التي تواجه السلالة الأصلية.

وخلص باروش، إلى أن بيانات الدراسة تظهر أن السلالات الفرعية من أوميكرون، يمكن أن تؤدي إلى زيادة في العدوى بين الذين لديهم مستويات عالية من المناعة ضد اللقاح بالإضافة إلى المناعة الطبيعية، لكنه أكد أن اللقاحات ستوفر حماية قوية في مواجهة الإصابات الشديدة التي تحدثها هاتان السلالتان.

يُذكر أن دراسة سابقة نشرها علماء في جامعة كولومبيا الأمريكية وصلت إلى نتائج مماثلة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort