ترامب يطالب الصين بالتصرف “بإنسانية” مع المتظاهرين في هونغ كونغ

بعد ان أوقفت الصين عدد من الناشطين في الحركة المؤيدة للديمقراطية في هونغ كونغ وحظر تظاهرة جديدة كبيرة مرتقبة السبت، طلب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب السلطات الصينية بالتصرف بإنسانية مع المتظاهرين.

ترامب أكد خلال حديث في البيت الأبيض أن الضغط الاقتصادي الأمريكي على الصين ساهم بشكلٍ فعّالٍ في منع السلطات الصينية من شنِّ حملةٍ أكثر صرامةٍ ضد المتظاهرين المؤيدين للديمقراطية في هونغ كونغ.

ويمارس الرئيس الأمريكي ضغوطاً على الصين عبر ربط ملفَّين ساخنين، أحدهما دبلوماسي ويتمثَّل بالأزمة في هونغ كونغ، والآخر اقتصادي وهو المفاوضات التجارية بين البلدين.

وسبقَ لترامب أن قال في تغريدة له على تويتر تُفيد بأن الصين تُريدُ إبرامَ اتفاقٍ مع الولايات المتحدة، لكن عليها أن تتصرف بإنسانيةٍ مع المتظاهرين في هونغ كونغ أولاً.

ومنذ قُرابة ثلاثة أشهر تمرُّ هونغ كونغ التي تتمتَّعُ بنوعٍ من الحكم شبه الذاتي بأسوأ أزمةٍ منذُ إعادتها إلى الصين عام 1997، مع تظاهرات وتحرُّكات شبه يوميَّة تحوَّلَ بعضها إلى مواجهاتٍ عنيفة مع قوات الأمن.

ومن المتوقَّعِ تنظيمُ تجمُّعٍ حاشدٍ جديد اليوم لإحياء الذكرى السنوية الخامسة لرفض بكين تنظيم انتخابات بالاقتراع العام في المدينة، في قرارٍ شكَّل شرارةَ انطلاقِ “حركة المظلات” التي استمرت 79 يوماً من التظاهرات في هونغ كونغ عام 2014، وهيأت الأرضية للاحتجاجات الحالية.

قد يعجبك ايضا