ترامب يدعو أنصاره للتظاهر قرب البيت الأبيض والبنتاغون يتحرك

يبدو أنّ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لن يقرَّ بالهزيمة في الانتخابات الرئاسية الأخيرة، إذ دعا أنصاره لتنظيم تجمّعٍ قرب البيت الأبيض، مع اقتراب مصادقة الكونغرس الأمريكي على نتائج الانتخابات الرئاسية.

دعوة ترامب هذه أثارت المخاوف لدى الكونغرس الذي قال، إنه على الأمريكيّين وخاصّةً الذين من أصولٍ إفريقية عدم الوجود بالقرب من مكان المظاهرة لاحتمال وقوع أعمال عنف

مسؤولون في وزارة الدفاع الأمريكية، صرحوا أنّ عمدة العاصمة واشنطن مورييل باوزر، طلب من البنتاغون المساعدة في تحريك وحداتٍ من الحرس الوطني لمساعدة الشرطة والأجهزة الأمنية الفيدرالية على مواجهة التظاهرات المرتقبة، داعياً أنصار ترامب إلى عدم حمل السلاح أثناء التظاهرة.

المسؤولون أوضحوا أنّه بدأت عمليّات نشر قوات الحرس الوطني في واشنطن ومحيط البيت الأبيض والكونغرس، تحسُّبًا لأيِّ أعمالٍ قد تتخلَّل التظاهرات والتي قد تأخذ طابعاً عنيفاً يهدِّد المواطنين والممتلكات العامّة والخاصّة.

ومع اقتراب موعد تنصيب الرئيس المنتخب جو بايدن في العشرين من كانون الثاني/ يناير الحالي، يرى مراقبون أنّ الأسبوع المقبل هو الأخطر، إذ تتخوَّف السلطات من خطر أعمال شغبٍ وعنفٍ في عموم البلاد.

قد يعجبك ايضا