ترامب: مرحلة جديدة بعد الرقة

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب في بيان اصدره الأمس السبت عقب تحرير مدينة الرقة من قبل قوات سورية الديمقراطية أن:” تحرير الرقة تعني نهاية تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”. مضيفاً أن “نهاية خلافته باتت وشيكة”، موضحاً أن الانتصار الذي حققته «قوات سورية الديموقراطية»، ينبئ بالانتقال قريباً الى «مرحلة جديدة» في سورية.

وتابع ترامب في بيانه: سننتقل قريباً الى مرحلة جديدة سنعمل خلالها على دعم القوى الأمنية المحلية وخفض العنف في أنحاء سورية وتهيئة الظروف لسلام دائم ليتعذر على الإرهابيين العودة الى تهديد امننا المشترك مجدداً».

و جاء بيان الرئيس الأمريكي تأكيداً و تنفيذاً لوعوده الانتخابية التي أطلقها بشأن محاربة الإرهاب قائلاً: «سندعم حلفائنا وشركائنا إجراء مفاوضات ديبلوماسية تضع حداً للعنف وتسمح للاجئين بالعودة الى ديارهم آمنين وتؤدي الى انتقال سياسي» في سورية.

من جهته قال ريكس تيلرسون وزير الخارجية الأميركي الجمعة إن “استعادة الرقة لا تعني ان معركتنا ضده انتهت”، معتبراً تحرير الرقة خطوة حاسمة في الحرب العالمية ضد تنظيم الدولة الاسلامية (داعش)، مؤكداً أن بلاده «سيواصل التحالف الدولي الاعتماد على جميع عناصر القوة الوطنية عسكرياً واستخباراتياً وديبلوماسياً واقتصادياً وامنياً إلى أن يحرر جميع السوريين من وحشية التنظيم وأن يتم التأكد من أنه بات عاجزاً عن تصدير الارهاب الى العالم».

وكانت قوات سورية الديمقراطية قد حررت مدينة الرقة تماماً من العناصر الإرهابية يوم الثلاثاء الماضي ما اعتبر الكثير أنه انتهاء تنظيم “داعش” الإرهابي، وشكل استعادة الرقة التي جعلها “داعش” «عاصمة» لدولته المزعومة في سورية.

والملفت في بيان البيت الأبيض أنه لم يتعرض لمصير بشار الأسد الذي تطالب العواصم الأوروبية برحيله.

 

قد يعجبك ايضا