ترامب: لا نستبعد مواجهة عسكرية مع إيران

يبدو أن إيران أصبحت بين سندان التفاوض على اتفاق جديد ومطرقة المواجهة العسكرية مع الولايات المتحدة، وذلك بعد أن كشفت طهران مؤخراً عن محاولات للتنصل من تعهداتها المتعلقة بالصفقة النووية.

الرئيس الامريكي دونالد ترامب وخلال مؤتمر صحفي قال بإنه لا يستبعد مواجهة عسكرية مع إيران، داعياً النظام في طهران إلى الجلوس للتفاوض على اتفاق نووي جديد، يساعدهم على الخروج من أزمتهم الاقتصادية.

يأتي ذلك بعد أن أكد رئيس هيئة الأركان الأمريكية المشتركة جوزيف دانفورد، أن قرار إرسال حاملة الطائرات ” أبراهام لينكولن، إلى الخليج، جاء بهدف ردع التهديد الإيراني في المنطقة.

التصريحات الأمريكية تزامنت مع بيان مشترك للدول الأوروبية، أشارت من خلاله لسعيها نحو الحفاظ على الاتفاق النووي مع إيران، رافضة تهديدات الأخيرة بالانسحاب الجزئي من الاتفاق النووي، إذا لم تستجب أوروبا لمطالبها.

البيان أوضح عزم التكتل على مواصلة الجهود من أجل استمرار التجارة المشروعة مع إيران، مضيفاً بأن هذا يشمل تفعيل الآلية الخاصة بالتبادل التجاري معها.

لكن الآلية فشلت حتى الآن على أرض الواقع في ظل إعلان كل الشركات الأوروبية الكبرى، التي أكدت مؤخرا أنها تعتزم التوقف عن الاستثمار في إيران.

وتمثل هذه الخطوة معضلة لحلفاء واشنطن الأوروبيين الذين يقولون إنهم يشاركونها مخاوفها بشأن تصرفات إيران لكنهم يعتقدون بأن أساليب إدارة ترامب قد تأتي بنتائج عكسية.

وتنتقد إدارة ترامب الاتفاق النووي، وتعتبره لا يتناول برنامج الصواريخ الإيراني ولا يعاقب طهران على ما تعتبره واشنطن تدخلا في شؤون دول المنطقة.

في المقابل، قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إن على دول الاتحاد الأوروبي التقيد بالتزاماتها في الاتفاق النووي مع بلاده وتطبيع العلاقات الاقتصادية على الرغم من العقوبات الأمريكية.

وتقول إيران إن برنامجها الصاروخي وسياساتها الإقليمية قضايا سيادية غير قابلة للتفاوض.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort