تراجع صادم في مستويات الأجسام المضادة لمتعافي كورونا

كشفت دراسة جديدة وصفت بالصادمة، أجراها باحثون من جامعة مونتريال الكندية، أن مستوى الأجسام المضادة في دم المتعافين من فايروس كورونا يهبط بسرعة في غضون أسابيع، بعد تخلص جسم المصاب من الفايروس واختفاء الأعراض.

وقام الباحث في جامعة مونتريال الكندية ” أندريس فنزي ” إلى جانب باحثين آخرين بدراسة عيّنات من 31 شخصاً تعافوا من فايروس كورونا، وتمّت مقارنة مستوى الأجسام المضادة بعد مرور شهر كامل.

وقاس الباحثون قدرة الأجسام المضادة على التصدي لبروتين الفايروس، وأظهرت النتائج أن الدفاعات المناعية تنخفض بعد مدة تتراوح بين ستة إلى عشرة أسابيع من بداية أعراض المرض.

وأوضح الخبراء الكنديون بأنّه يجب أن يتم استخلاص البلازما من دم المريض خلال فترة قصيرة بعد تماثله للشفاء لا تتجاوز الشهر، لأنها لن تكون مفيدة في حال تأخرت المدة.

قد يعجبك ايضا